شذرات فكرية

 

خطبة الشيخ محمد الخالصي: 
قل اعوذ برب الفلق، من شر ميشيل عفلق
 

 

 

من خطبة الجمعة التي القاها الشيخ محمد الخالصي في صيف عام 1963م ابان تسلط العفالقة، وذلك في المسجد الكبير في الصحن الكاظمي المطهر (جامع الصفوي سابقا، جامع الجوادين حاليا)، وقد بينت حقيقة مشيل عفلق ودوافعه الخبيثة ضد الاسلام و العراق:


(( فتمسكوا بالقرآن، القرآن يقول ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ- المائدة آية ٥١ ) القرآن يقول (لاَّ يَتَّخِذِ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاء مِن دُوْنِ الْمُؤْمِنِينَ- آل عمران آية ٢٨)، القرآن يدعو إلى نبذ من خالف الاسلام من اليهود والنصارى، وعلى هدي القرآن حاربنا في الحرب العالمية الاولى الانكليز لانهم مسيحيون، وحاربنا اليهود اشد الحرب لانهم يهود، وحاربنا في الثورة الكبرى ثورة العشرين لنطرد النصراني الحاكم من بلادنا، وحاربنا فيصل وزمرته ووزرائه وما اعد له الانكليز من عدة الى ان هلك لانه مطيع للانكليز، وحاربنا شريف مكة لانه خدعه الانكليز، خدعه النصارى. وحاربنا هذه الحروب الكثيرة الطويلة لاننا لا نريد ان نطيع يهوديا ولا نصرانيا مع ان اليهودي و النصراني يؤمن بالله و الانبياء وينكر خاتم الانبياء فحاربناهم. فماذا فعل الاستعمار؟ جاءنا بالذليل الهالك الخاسر…
قلنا حاربنا اليهود لاننا لا نقبل حاكما كافرا يهوديا و نستهدي بالقران الكريم (وَلَن يَجْعَلَ اللّهُ لِلْكَافِرِينَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ سَبِيلاً-سورة النساء- آية١٤١ ) فماذا عمل الاستعمار؟؟ دس يهوديا امه يونانية، ابوه قبرصي، صار مسيحيا دسه ليكون مرشدا للمسلمين فهل يجوز لنا ان نسكت عن ذلك… اننا لا نخالف من لا يمنع صلاتنا ولا يصدنا عن دين الله… ولكن هيهات ان نقبل يهوديا نصرانيا يونانيا ليكون مرشدا لنا، اين القران، محمد (ص) مرشدنا، ائمة الهدى (ع) هداتنا، اصحاب رسول الله (ص) قدوتنا، نرفع اليد عن كل ذلك ونتبع يهوديا.
اثار الاستعمار فتنه البابيه و البهائية في ايران و سخرهم له وجعلهم مطية لاغراضه وجعل لهم اسما فسماهم اغنام الله، واليوم في كتب البهائيين يفتخرون بهذا الاسم و يقولون انه وحي منزل. و القاديانيون بعد ان سخرهم الاستعمار فانه سمى كل واحد منهم باسم حمار المسيح الموعود. ولكن بلاء العرب اشد واشق من كل ذلك، جعل مرشدا و سماه عفلق للسخرية، الاستعمار بعد ان يملك ويستعبد البلاد يسخر منهم حتى بالالفاظ… ولكن مصيبة العرب اشد و اشق جاءنا بـ(مشيل عفلق)، من هو ميشيل عفلق، ما هذا الاسم، الا يوجد اسم عربي، الا مرشد عربي الا مرشد مسلم؟ ميشيل عفلق، وما عفلق؟.
انقل لكم عبارة القاموس و اعتذر عن نقلها لترون مدى سخرية الانكليز و الاستعمار بنا وكيف يصدنا عن ديننا ويهزا بنا، و اعتذر عن نقلها لانها بذيئة، ولكن لا بد من نقلها تنبيها لاخواننا كيلايتبعه احد، وارجوا منكم ان تكتبوها عن القاموس و تبثوها بين الناس ليعلم درجة استهزاء المتسعمرين بنا، قال في القاموس: عفلق الفرج الواسع الرخو و المراة السيئة المنطق، تركنا الالفاظ العربية كلها و الاسلامية واتينا بعفلق… فليس معناه ان نقبل يهوديا و عفلقا. ليكن مرشدنا عربيا مسلما وليحذر المسلمون والعرب من اتباع هذا الشر ويوحدوا كلمتهم.
الله اكبر ، عفلق مرشدنا يا ضيعة الدنيا و ضيعة اهلها والمسلمين وضيعة الاسلام، كما لم يكن لماركس وانجلس ولينين وخروشوف موطيء قدم في بلادنا فسوف لا يكون لعفلقنا موطيء قدم في البلاد الاسلامية العربية.
الحكم لله وحده وللاسلام وللعرب وحدهم وللوحدة الاسلامية… نذب عن شرفنا، عن مجدنا، عن عروبتنا، عن اسلامنا ولا نقبل عفلقا ولا ماركس… قل ما ماشئت لا اليهودية ولا النصرانية ولا كل من يخالف الاسلام، عفلق مرشدنا…. القرآن يذهب، محمد يمحى اسمه، ويخسأ يخسأ وليخسأ عفلق…. عفلق ما معنى هذا…. انا لا اتمنى الموت ولكن الشاكي يقول:
فيا موت زران الحياة ذميمة          ويا نفس جدي ان دهرك هازل
جاء احد اخواننا واصدقائنا يقول كف عن عفلق، قلت ولماذا؟ قال: لان بعض الناس لا يرغبون في ذلك او يغضبون، فقلت سبحان الله، ان كان الغاضب مسلما او عربيا فليس يغضب لانني ادعوه الى احياء اللغة العربية و احياء الاسلام، وان كان غير مسلم فلا يهمنا كان من كان اذا اصر على اتباع عفلق وعدم تبديله وتغييره نحن نصر اكثر على اتباع محمد، اهل بيت محمد، اصحاب محمد، قرآن محمد، من نخشى؟؟؟ نخشى عفلق ومن اتبعه ممن اصر على امامته للعرب وللاسلام ولكل شيء؟
نحن اعداء عفلق ولكننا اولياء كل عربي وكل مسلم، وندعو الى الوحدة وندعوا الى نبذ الخلاف… وندعوا الى كل ذلك ولا نبالي ونلتمس العون من الله…
ننصحهم الا يقولوا ان اعدى اعدائنا زمرة الخالصي، ولئن قالها قائل فزمرة الخالصي المؤمنة بالله لا تبالي بهذا القول ولا ترى الموت الا سعادة والحياة مع عفلق، مع الظالمين الا برما، و اقراوا: ( قل اعوذ برب الفلق، من شر ما خلق ومن شر ميشيل عفلق) )).

 

الصفحة الرئيسية