شذرات وإثارات فكرية وتاريخية

 

الحقوق الثلاثة: الحياة والعبادة والمواطنة

 

نبيـل الكرخي

ثلاثة حقوق تقوم عليها اساس الحياة الكريمة التي تطمح الشعوب لبلوغها ونيلها ، وهي:​
1. حق الحياة.​
2. حق العبادة.​
3. حق المواطنة.
هذه الحقوق الثلاثة هي مدار حراك الشعوب وصراعها مع القوى المتربصة بها من حكام مستبدين وقوى ارهابية وطائفية.
ولو تتبعنا الخارطة السياسية لحراك الشعوب والمشاكل التي تعاني منها الامم لوجدناها لا تخلو من سلب واحد او اكثر من الحقوق المشار اليها ، فالقوى الارهابية تستهدف حياة الناس وامنهم وسلامهم وسلبهم حق الحياة. والحكام المستبدون غالباً ما يقمعون شعوبهم ويمنعونهم حقوقهم الدينية وشعائرهم المقدسة. وكذلك قد يشترك الحكام المستبدون مع القوى الطائفية ممارستهم للتمييز ضد بعض فئات واطياف الامة فينشا التمييز العرقي والمناطقي والديني ويتم التعامل مع المواطنين بتقسيمهم الى درجات اولى وثانية ، فيسلبون منهم حق المواطنة الذي يعني تساوي جميع افراد الامة وفئاتها واطيافها امام القانون ، تساويهم جميعاً في الحقوق والواجبات ، وتكون الكفاءة هي المعيار في الدولة.
فالاصلاح والحياة الآمنة ونشر مفاهيم السلم الاهلي والعيش المشترك الذي نصبوا اليه يبدأ من الالتزام بهذه الحقوق الثلاثة. ولا يمكن ان تكون هناك أمة آمنة مستقرة وأحد هذه الحقوق مسلوب.
ان الشباب العراقي المؤمن يعي جيداً اهمية هذه الحقوق واهمية المطالبة بها والحفاظ عليها والدفاع عنها ، لأنها الاساس القويم للدولة والمعيار الذي يحقق السعادة لكافة ابناء الشعب.


 

 

الصفحة الرئيسية