شذرات وإثارات فكرية وتاريخية

 

خطأ إتهام شيخ الشريعة بالتنصل من قرارات الميرزا الشيرازي

 

نبيـل الكرخي

 

قال الدكتور فرهاد ابراهيم وهو يتحدث عن ثورة العشرين في العراق: [(وبعد وفاة شيرازي في 14 / 8 / 1920 تولى اصفهاني منصب المرجع الاعلى للشيعة وتنصل من جميع قرارات شيرازي بخصوص تشريع المقاومة المسلحة)].

هذا النصث فيه اخطاء عديدة ابرزها ان شيخ الشريعة الاصفهاني (قدس سره) الذي تولى الزعامة الشيعية بعد وفاة الميرزا الشيرازي (قدس سره) لم يتنصل من قرارات الثورة المسلحة بل اصر عليها واصر على المواجهة المسلحة مع بريطانيا ، ويكفي كدليل على ذلك ان نذكر جوابه على رسالة ولسن التي طلب فيها المفاوضات ، فأجابه شيخ الشريعة (قدس سره) بما يرد طلبه هذا ويحفظ معنويات الثوار. فلم يصدر قراراً يعيق او يثبط من التحرك العسكري للثوار.

ولمزيد من الاطلاع راجع بحثنا الموسوم (فوضى واخطاء وأكاذيب في سرد أحداث ثورة العشرين) ، فقرة (خطأ السيد عبد الرزاق الحسني في نقده جواب شيخ الشريعة (قده) لولسن).


المصدر:
ـ الطائفية والسياسة في العالم العربي / الدكتور فرهاد ابراهيم / مكتبة مدبولي / الطبعة الاولى 1996 / صفحة 87.
 

 

الصفحة الرئيسية