شذرات وإثارات فكرية وتاريخية

 

شبهة حول زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من عائشة

 

نبيـل الكرخي

 

يتطرق المبشرون المسيحيون الى زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من عائشة ويحاولون تشويه هذا الزواج من خلال تصويره بانه زواج رجل كبير السن في الخمسين من عمره الشريف من بنت صغيرة لا يتجاوز عمرها الـ 9 سنوات.

وسنحاول في هذا المختصر تسليط بعض الضوء على هذه المسالة:

1. الزواج في كل مجتمع مرتبط بالقضية الاقتصادية ، ففي الكثير من المجتمعات يقوم الآباء بتزويج بناتهم وهن صغيرات للتخلص من اعبائهن المالية.

2. المجتمع العربي كان يتقبل زواج الصغيرات من رجال كبار بالغين ، فليس هناك ما يعيب ، بل هو أمر معتاد وجزء من تقاليدهم الاجتماعية في مجتمع شبه الجزيرة العربية.

3. النساء بصورة عامة وفي جميع المجتمعات يعمدن الى التقليل من اعمارهن ، فحين تسال المرأة ذات الـ25 سنة عن عمرها تقول لك أنه 18 سنة ـ على سبيل المثال ـ وهكذا ، فالحديث المروي في البخاري والذي ينص على لسان عائشة بأن عمرها كان 9 سنوات حين زواجها من النبي (صلى الله عليه وآله) يسير في هذا السياق فليس هناك ما يؤكد ان عمرها كان فعلاً ما ذكرت في ذلك الحديث والذي تخالف فيه طبيعة النساء في كل مكان.

 

 

الصفحة الرئيسية