بسم الله الرحمن الرحيم

 

ضلال هادي العلوي

 

ضل سعيه وغوى هذا المدعو هادي العلوي ، والعديد من القرّاء لم يطّلعوا على أفكاره الضالة والمنحرفة وفيما يلي نموذجاً مما اقترفته فسطرته يده:

اولاً: في كتابه (الاغتيال السياسي في الاسلام) نجده يتهم رسول الله (صلى الله عليه وآله) بمخالفة الشريعة التي جاء بها !!

 

 

ثانيـاً: في كتابه (محطات في التاريخ والتراث) يكذب الضال هادي العلوي على ابن الجوزي وينسب اليه ان اسم رسول الله (صلى الله عليه وآله) هو قثم وأن محمد هو لقب له !!؟ كما في الصفحة التالية من كتابه:

 

بينما كان ابن الجوزي يذكر اسماء النبي (صلى الله عليه وآله) وفيها ما هو بمعنى القابه التي يمدح بها ، فقال ابن الجوزي ما نصّه:

(ذكر أسمائه:

هو محمد، وأحمد، والماحي، والحاشر، والعاقب، والمقفي، ونبي الرحمة، ونبي التوبة، ونبي الملاحم، والشاهد، والبشير، والنذير، والضحوك، والقتال، والمتوكل، والفاتح، والخاتم، والمصطفى، والرسول، والنبي، والأمي، والقثم.
فالعاقب آخر الأنبياء، والمقفي تبع الأنبياء، والضحوك صفته في التوراة - لأنه كان طيب النفس فكهاً -، والقثم من القثم: وهو الإعطاء.

ذكر عمومته:

الحارث والزبير، وأبو طالب، وحمزة، وأبو لهب، والغيداق، والمقوم، وضرار، والعباس، وقثم، وحجل واسمه المغيرة ). انتهى كلام ابن الجوزي

فياله من كذّاب اشر هذا المدعو هادي العلوي ... !

 

ثالثـاً: يتحامل على الشيخ المفيد (قدس سره) ، ففي كتابه (محطات في التاريخ والتراث) يتحامل الضال هادي العلوي على الشيخ المفيد (قدس سره) فيصفه بانه دموي القلم !!! وان كتبه في التاريخ كلها من نسج الخيال !!!! كلها  كما في الصفحة التالية من كتابه:

ومن الجدير بالذكر ان كتاب (الاختصاص) المنسوب للشيخ المفيد لم تصح نسبته اليه حيث نجد ان السيد الخوئي (قدس سره) يقول في كتابه معجم رجال الحديث ج8 ص130 ما نصّه: (لم يثبت ان هذا الكتاب من الشيخ المفيد قدس سره). وعلى فرض صحة النسبة فإنَّ وجود رواية ضعيفه لا يعني ان الكتاب كله وهم ومرفوض بل كان القدماء يروون الاخبار على سبيل الجمع والحصر والتذكير والتدبر.

ثم ما الذي دفع الضال هادي العلوي لإتهام الشيخ المفيد (قدس سره) هل لرواية عروج امير المؤمنين عليه السلام الى السماء ؟! الم يطوي امير المؤمنين (عليه السلام) الارض من المدينة الى المدائن لدفن سلمان المحمدي (رضوان الله عليه) ، الم ترجع الشمس له (صلوات الله عليه) ، فما هو السبب الحقيقي لتحامل الضال هادي العلوي على الشيخ المفيد (قدس سره) ؟!

 

رابعـاً: يتهم الصحابي ابي ذر الغفاري (رضوان الله عليه) بالكذب ، مع ان الحديث المروي من طرق الشيعة والسنة فيه انه من اصدق الناس ، ففي مسند احمد بسنده عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) انه قال: (ما اظلت الخضراء ولا اقلت الغبراء من رجل اصدق لهجة من ابي ذر).

ففي كتابه المشؤوم (محطات في التاريخ والتراث) نجده يتهمه صراحة كما في هذه الصفحة:

وليس هناك ما يبرر هذا الاتهام ، فالباحث عليه ان لا يرفض الاحاديث لأغراض عقائدية او دوافع مزاجية ! فلماذا نسب الكذب لأبي ذر ولم ينسبه لأحد الرواة مثلاً !؟ لماذا هذا الاصرار على استهداف المقدسات والشخصيات المحترمة التي تشكل اعمدة تاريخنا الاسلامي ، لماذا يحاول استهداف كل الرموز العظيمة التي اشرقت على هذه الامة بالخير والعطاء والتضحية !؟

فهل للخلفية الماركسية التي ينطلق منها هادي العلوي والصراع الستيني بين الشيعة والشيوعية في العراق بعد فتوى تحريم الفكر الشيوعية الشهيرة من قبل المرجع الراحل السيد محسن الحكيم (قدس سره) هو سبب أستهداف هادي العلوي للرمـوز الاسلاميـة وللرمـوز الشيعيـة خاصة ؟!!

 

 

الصفحة الرئيسية